إنهاء الاستعدادات لإحياء يوم الجريح الفلسطيني

إعلام الجرحى – غزة

أنهت القوى الوطنية والإسلامية ومؤسسات الجرحى بمدينة غزة استعداداتها لإحياء يوم الجريح الفلسطيني والذي يصادف الثالث عشر من مارس كل عام.

بدوره أوضح ممثل القوى الوطنية والإسلامية في غزة أن الفعاليات ستبدأ يوم غداً الثلاثاء من خلال وقفة احتجاجية للجرحى في ساحة الجندي المجهول بغزة الساعة 11 صباحا بحضور الجرحى وممثلي الفصائل الوطنية والإسلامية وتجمع المؤسسات.

وأضاف:” نحاول من خلال هذه الفعالية إحياء هذا اليوم للفت الانتباه لهذه الفئة التي تعتبر الضلع الثالث في القضية الفلسطينية بعد فئة الشهداء والأسرى.”

وأشار إلى أنه سيتم عرض معاناة الجرحى وطرح مطالبهم خلال هذه الوقفة ومنها مطالبة منظمة التحرير الفلسطينية وسلطتها الوطنية الفلسطينية رئاسة وحكومة، وكافة المؤسسات المعنية بالجرحى والصحة وحقوق الإنسان بالوقوف عند مسئولياتهم تجاههم، ورعاية شؤونهم وتوفير احتياجاتهم الأساسية وضمان حياة كريمة لهم ، والعمل الحثيث من أجل تقديم العلاج اللازم والأدوات المساعدة للجرحى ، بالإضافة إلى اجراء العمليات الجراحية العاجلة لمن هم بحاجة لذلك ووضع حد لمعاناتهم المتزايدة .

وفي سياق متصل دعت المجموعات الشبابية لحملة إعلامية على وسم #يوم_الجريح_الفلسطيني بمشاركة النشطاء والجرحى الساعة 7:00م للتعبير عن آرائهم تجاه هذه القضية المهمة ونقل معاناة وتحديات جرحى #فلسطين للعالم أجمع.

ويذكر أن يوم الجريح الفلسطيني قد تم إقراره في 13/3/1968 م بمرسوم رئاسي موقع من الرئيس الراحل ياسر عرفات.

التعليقات

comments