فيدار’ التركية تنظم رحلة لجرحى غزة إلى أكبر قصور اسطنبول

 

11227393_10152892075261222_4521585124989224099_n

غزة-نبض الجريح

نظمت الجمعية التركية للتضامن مع فلسطين فيدار، رحلة ترفيهية لجرحى العدوان الإسرائيلي على غزة إلى قصر السلاطين العثمانيين المعروف بـ (توب كابي سراي) في منطقة السلطان أحمد باسطنبول الأوروبية، ضمن فعاليات إحياء الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية “انتماء”.

واصطحب فريق جمعية فيدار جرحى قطاع غزة في جولة داخل القصر التاريخي الذي يضم بين جنباته حضارة الدولة العثمانية، وكذلك سيف وقوس النبي صلى الله عليه وسلم، وأثار إسلامية ذات قيمة تاريخية.

من جانبه هاني عباس مسؤول الفعاليات في فيدار، أكد أن جمعيتهم تسعى لدعم الجرحى القادمين من قطاع غزة فيما يشعرهم بأنهم بين أبناء شعبهم حتى لا يشعروا بالغربة عن وطنهم، وتأتي هذه الرحلة ضمن برنامج الدعم المعنوي لجرحى قطاع غزة.

وفي نهاية الرحلة دعت جمعية فيدار الجرحى لتناول وجبة الغداء، والتقاط الصور التذكارية، كما عبر الجرحى عن فرحتهم بهذه الجولة وشكرهم لجمعية فيدار على جهودها في خدمة قضية الجرحى من خلال تنظيم العديد من الرحلات لهم.

يشار أن قصر توب كابي سراي يعتبر أكبر قصور مدينة إسطنبول التركية، ومركز إقامة سلاطين الدولة العثمانية لأربعة قرون من عام 1465م إلى 1856م، كما أصبح القصر اليوم يجذب أعدادا كبيرة من السياح بعد أن كان في السابق يستخدم لمناسبات الدولة، ويحوي بعض الآثار المقدسة الإسلامية، مثل بردة الرسول محمد وسيفه.

وصنفت اليونسكو القصر من ضمن المعالم المنتمية للمناطق التاريخية في إسطنبول وفي عام 1985م أصبح موقعا للتراث العالمي ووصف على أنه من أفضل الأمثلة على التنوع الثقافي في الدولة العثمانية.

 

 

التعليقات

comments